منتديات عربية بعيون شامية
 
الرئيسيةالبوابةس .و .جالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 (( متى رضيت بالله وكيلاً، وجدت إلى كل خير سبيلاً ))

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الغريبة
عضو مشارك
عضو مشارك


عدد الرسائل : 27
العمر : 59
البلد : المدينة المنورة
الأوسمة :
تاريخ التسجيل : 05/06/2009

مُساهمةموضوع: (( متى رضيت بالله وكيلاً، وجدت إلى كل خير سبيلاً ))   الجمعة يونيو 12, 2009 3:26 pm

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

أود أن أبدأ موضوعي بعد توكلي على الله ,,

بــسـؤال ؟؟!

أيعقل أن يطير الطائر بدون جناحين ؟!
أو حتى بجناح واحد ؟!

....

....

بعد أن تمت الإجابة بينك وبين نفسك ,,

(( إليك رؤى أعتبرها بمثابة الجناح الأول للطير )) /

...

إعلم أن الحياة بها العديد من المصاعب و بها الكثير من القسوة التي تعيق تقدمك لكن لاتيأس كافح وقاتل حتى تبلغ مرادك هل ترى ذاك الجبل الشامخ أعتبرها مصاعبك كل ماعليك فعله هو الصبر والعزم والمضي قدما حتى تصل لقمة الجبل ,, و إنظر نتيجة عزمك وصبرك ستصل لأرض خضراء رائعة منبسطة تنعم فيها


أترى تلك الأمواج الهائجة مايعتريك من مشاكل الحياة تماثل تماما هذه الأمواج المتلاطمة لكن بعزمك وبثباتك ستصل إلى شاطئ الأمان بإذن الله ..
ثق أنك لن تكون أبد الدهر بكدر و بهم و غم و حزن فحين يأتي فرج ربك وينزل رحمته بك سينجلي حزنك وكل ألم بقلبك و ستشرق عليك شمس الأمل التي ستبدد حتما ما أعتراك من غيوم الحزن و ثق أن فرج ربك قريب جدا و توكل على الحي الذي لا يموت ..

(( وَ إليك كلمات إعتبرها الجناح الثاني للطير ))

...
أن من أهم مسببات جلاء مايصيبك وي عترك من مشاكل أو هموم هو صدق التوكل على الله حق توكل وتعليق قلبك به سبحانه وتعالى ,, فكلما صدقت بإعتماد قلبك على الله عز وجل فيه إستجلاب المصالح و دفع المضار من أمور الدنيا و الآخرة كلها كلما كنت أقرب لفرج منه و رحمة ..

تأمل معي

..
ذكر الله جل وعلا بهذه الآية الكريمة أمران عظيمان إن أقدمت عليهما يسر الله لك باذنه كل أمر أهمك /

( الأول ) تقوى الله و مراقبته ..
( الثاني ) التوكل عليه سبحانه و تعالى ..


من ثمار التوكل على الله /
...

تأتيك السكينة والطمأنينة و لعل أعظم مثال على ذلك :

النبي صلى الله عليه وسلم مع أبي بكر في الغار حين فزع أبابكر من المشركين فرد عليه الرسول
ما ظنك بإثنين الله ثالثهما " ياأبابكر لا تحزن أن الله معنا "
توكلوا على الله حق توكل فأنجاهم

و أيضا أنت بتوكلك تنال العـــزة والـــقـوة ,,

العزة التي يحس بها المتوكل حتى يرتفع مكانا عاليا و يصبح ملكا بغير تاج ولا حتى عرش
وتذكر قوله تعالى ( و توكل على العزيز الرحيم )

و لاترتفع همتك و قوتك إلا بصدق ثقتك بالله سبحانه
الأمــل والــرضــا ,, الذي بهما ينشرح صدرك ويضاء قلبك وقد قيل : " متى رضيت بالله وكيلاً ، وجدت إلى كل خير سبيلاً ".
و تذكر لا يأس أو حزن أبدا مع التوكل

كلمة أخيره

إن أمتلكت الجناحين
ستكون كالطير وستبلغ مرادك ان شاء الله .منقووووووووووووووووووول
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
sarah
عضو فضي
عضو فضي
avatar

عدد الرسائل : 296
العمر : 25
البلد : السعودية
تاريخ التسجيل : 22/02/2009

مُساهمةموضوع: رد: (( متى رضيت بالله وكيلاً، وجدت إلى كل خير سبيلاً ))   السبت يونيو 13, 2009 10:54 am

اي والله الغريبة لازم الواحد يتوكل دائما على الله
شكرا الك

تحياتي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
(( متى رضيت بالله وكيلاً، وجدت إلى كل خير سبيلاً ))
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات شامات :: المنتديات العامة :: المنتدى الإسلامي-
انتقل الى: